Web Analytics

عاجل الرئيس السيسي يوجه بتعزيز عملية توطين الصناعة بكل مكوناتها ونقل التكنولوجيا الحديثة والتوسع بها

الإثنين 8 أغسطس 2022 -
×
الرئيسية صحافة المواطن الشارع المصري الرياضة حوادث أخبار العالم توب بيزنس فن وثقافة منوعات سياحة وطيران تقارير وتحقيقات توك شو الصحة فيديو إنفوجراف خدمات فلاش باك عاجل المرأة
الأربعاء 19 أغسطس 2020 | 10:57 مساءاً
بعد تصريح منظمة الصحة العالمية: أنها ليست الحل لإنقاذ العالم من "كورونا".. ماهى مناعة القطيع ؟!
مناعة القطيع

كتب: مريم محي الدين

في تصريح أثار جدلًا كبيرًا، أعلنت منظمة الصحة العالمية أمس الثلاثاء، أن "مناعة القطيع" ليست الحل الذي يعتمد عليه لإنقاذ العالم من فيروس كورونا المستجد، مما جعل العالم الذي يسير في إجراءات التعايش مع الفيروس في حيرة من أمره، فما هي مناعة القطيع التي لجأت إليها بعض الدول بالفعل؟!

بداية انتشارها..

في منتصف مارس الماضي، ظهر مصطلح "مناعة القطيع" أو "المناعة بالعدوى"، وذلك بالتزامن مع دعوة رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إلى اتباع هذه الاستراتيجية في مواجهة فيروس كورونا المستجد.

لكن هذه الاستراتيجية سرعان ما انهارت وسط الانتشار الواسع للفيروس، الذي أصاب جونسون نفسه، مع تحذيرات متزايدة صادرة عن أطباء وخبراء، من تطبيقها.

علام تستند؟!

وتستند استراتيجية "مناعة القطيع" ببساطة إلى ممارسة الحياة بشكل طبيعي، بحيث يصاب معظم أفراد المجتمع بالفيروس، وبالتالي تتعرف أجهزتهم المناعية على الفيروس، ومن ثم تحاربه إذا ما حاول مهاجمتها مجددا.

لكن المختصين يحذرون من هذه الاستراتيجية في ظل إغراق المستشفيات بالمرضى.

باحثون: قد تكون غير فعالة..

وأعرب ‫جيريمي روسمان، أستاذ علم الفيروسات في جامعة كينت البريطانية، عن اعتقاده أن مناعة القطيع قد تكون غير فعالة في مواجهة فيروس كورونا، مرجعا عدم نجاعة هذه الاستراتيجية إلى تطور الفيروس جينيا وتطوير سلوكه، الأمر الذي قد يحتاج إلى طرق جديدة لمكافحته.

ويمكن لمناعة القطيع أن تكتسب أيضا من خلال إعطاء لقاح لعدد كبير من الناس لمكافحة الوباء، مما يصعّب من انتقاله لآخرين، لكن ذلك الحل أيضا غير متوفر في مواجهة فيروس كورونا، إذ تشير تقديرات الخبراء إلى أن لقاحه لن يكون متاحا قبل سنة إلى سنة ونصف السنة من الآن.

ويقول مارك وولهاوس، أستاذ علم الأوبئة والأمراض المعدية في جامعة إدنبرة في أسكتلندا، إن مناعة القطيع يمكن أن تحدث بشكل طبيعي إذا تعرض عدد من الناس للعدوى، إذ يكوّنون أجساما مناعية مضادة تكسر شوكة الفيروس، ولن يكون بمقدوره الانتشار على نطاق واسع.

لكن وولهاوس أكد في الوقت نفسه في تصريح لصحيفة "إندبندنت" البريطانية، أن استرايجية مناعة القطيع لن تكبح تماما تفشي الفيروس أو تمنع انتشاره بشكل كامل، خصوصا في مجتمعات لم تكتسب المناعة بعد.

من جانبه، حذر تشونغ نانشان، أحد خبراء مواجهة كورونا في الصين، من اتباع استراتيجية "مناعة القطيع" لمواجهة فيروس، مبررا ذلك بأن "كوفيد 19" مرض معد للغاية.

وأكد تشونغ أنه "لا يوجد دليل علمي حتى الآن على أنه إذا ما أصيب شخص بفيروس كورونا، فإنه لن يصاب مرة أخرى"، داعيا إلى تضافر الجهود من أجل تطوير لقاح ضد الوباء بشكل سريع.

يذكر أن المدير الإقليمى لمنطقة غرب المحيط الهادى بمنظمة الصحة العالمية، قد أكد إن انتشار فيروس كورونا يقوده بشكل متزايد أشخاص أعمارهم بين العشرينات والثلاثينيات والأربعينيات ولا يدرك كثيرون أنهم أصيبوا بالعدوى.

وقال تاكيشى كاساى فى إفادة عبر الإنترنت، "هذا يزيد من مخاطر التداعيات على الفئات الأكثر ضعفا: كبار السن والمرضى الذين يتلقون رعاية طويلة الأمد والذين يعيشون فى مناطق مكتظة بالسكان ومناطق محرومة".

وظهر فيروس كورونا المستجد، قد ظهر للمرة الأولى أواخر العام الماضى داخل مدينة ووهان الصينية ومنها انتقل إلى مختلف دول العالم، وفيما تم تسجيل أكثر من 22 مليون اصابة بالفيروس حتى الآن.


موضوعات متعلقة: